هكذا تخطط الولايات المتحدة للتخلص من المكالمات والرسائل المزعجة

هكذا تخطط الولايات المتحدة للتخلص من المكالمات والرسائل المزعجة

قدمت حكومة الولايات المتحدة مجموعة من المقترحات التى تستهدف مكافحة المكالمات الهاتفية والرسائل النصية المزعجة التى تصل للملايين من المستهلكين، إلا أن أحد مقترحاتها يثير القلق لأنه قد يمكّن شركات الاتصالات من فرض رقابة على الاتصالات المشروعة.

ووفقا لما نشره موقع fonearena الهندى، فإن الاقتراح الأول للجنة الاتصالات الفيدرالية هو إنشاء قاعدة بيانات وطنية تحتوى على معلومات حول أرقام الهواتف التى تم قطع اتصالها حديثًا وإعادة تعيينها لشخص آخر، حيث تهدف هذه الجهود إلى مساعدة الشركات، مثل البنوك والصيدليات، على تجنب الاتصال بزبائنها بشكل خاطئ مرارًا وتكرارًا.

أما الثانى فهو الإجراء الأكثر إثارة للجدل، والذى يدور حول منح الرسائل النصية نفس الوضع القانونى للإنترنت عالى السرعة، وهو ما سيسمح لشركات الاتصالات الاطلاع على الرسائل النصية، مما يمثل اختراق لخصوصية المستخدمين، مع ملاحظة أنه فى الواقع يقدم مشغلى الشبكات اللاسلكية مثل AT & T وفيريزون مجالا من أجل حظر وتصفية الرسائل النصية التى يتعرفون عليها على أنها رسائل غير مرغوب فيها.

download-tech3arabi-banner

ويمكن للاقتراحين التقليل من وصول الرسائل غير المرغوب فيها، وذلك من خلال تمكين شركات الاتصالات من مكافحة الرسائل الاقتحامية، كذلك فقد حذرت لجنة الاتصالات الفيدرالية أيضا شركتى AT & T وVerizon وعمالقة الاتصالات الآخرين من أن الوكالة سوف “تتخذ إجراء” فى عام 2019 إذا أخفقت الشركات فى اعتماد حماية إضافية من المكالمة المزعجة.

التعليق بواسطة حساب الفيسبوك