أزمة جديدة تلوح بالأفق بين الاتحاد الأوروبي وجوجل بسبب تكنولوجيا الإعلانات

المفوضية الأوروبية تتهم جوجل بأنها أساءت استخدام مركزها هذا منذ عام 2014 على الأقل

اتهم الاتحاد الأوروبي شركة جوجل بخرق قواعد مكافحة الاحتكار الخاصة بتكنولوجيا الإعلانات، والمعروفة باسم adtech، وذلك بعد أن توصلت المفوضية الأوروبية إلى استنتاج مبدئي مفاده أن جوجل هي المهيمنة في السوق الأوروبية على خوادم إعلانات الناشرين وأدوات شراء الإعلانات الآلية.

Tech3arabi Plans

وقالت اللجنة أيضًا إن جوجل قد أساءت استخدام مركزها هذا منذ عام 2014 على الأقل، وبالتالي سيتاح الآن لشركة ألفابيت، الشركة الأم لـ جوجل الفرصة للرد على الاتهامات التي أثارتها اللجنة والدفاع عن موقفها، فضلاً عن طلب جلسة استماع شفوية لتقديم توضيحاتها.

وقالت رئيسة المنافسة في الاتحاد الأوروبي، مارجريت فيستيجر، في بيان: “وجهة النظر الأولية للمفوضية هي أن سحب جوجل الإجباري لجزء من خدماتها هو الذي سيعالج مخاوف المنافسة”.

وأضافت: “تجمع جوجل بيانات المستخدمين، وتبيع مساحات إعلانية، وتعمل كوسيط إعلان عبر الإنترنت. لذا فإن جوجل موجودة في جميع مستويات ما يسمى بسلسلة التوريد لتكنولوجيا adtech تقريبًا”.

وفي بداية العام الجاري، تم رفع دعوى قضائية في الولايات المتحدة الأمريكية ضد جوجل بسبب ممارسات احتكارية، والتي كانت تركز أيضاً على نشاط الإعلان عبر شبكة الإنترنت.

التعليق بواسطة حساب الفيسبوك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى