5 أشياء نود رؤيتها في هاتف Pixel 6 القادم من جوجل

5 أشياء نود رؤيتها في هاتف Pixel 6 القادم من جوجل

5 أشياء نود رؤيتها في هاتف Pixel 6 القادم من جوجل في كل عام ينتظر الكثير من المستخدمين موعد الإعلان عن الطرز الجديدة من هواتف (بيكسل) Pixel من جوجل، حيث تعتبر من أفضل الهواتف التي تعمل بنظام التشغيل أندرويد، وفي العام الماضي كان هاتف (Pixel 5) موضع إشادة من الكثيرين لمواصفاته القوية ودعمه العديد من الميزات الجيدة، مثل: الكاميرا الجيدة و البطارية ذات السعة الكبيرة، بالإضافة إلى توفيره بسعر منافس للغاية.

اقرا المزيد:ستارلينك تقدم شبكة الهاتف كجزء من خدمة الإنترنت الفضائية

ومع استعدادنا لمعرفة الجديد عن الهواتف التي تُطلق هذا العام، إلا أنه من الغريب أنه لا توجد حتى الآن أي تسريبات عن هاتف (Pixel 6) الرائد كما كان يحدث في كل عام وفي هذه الفترة بالتحديد، ومن ثم هذا يعني أنه لدينا الحرية في تقديم قائمتنا بالاشياء التي نود رؤيتها في هاتف جوجل الرائد لهذا العام.

1- زيادة دعم الفترة الزمنية المتعلقة بتحديث نظام التشغيل:

مع إعلان شركة سامسونج عن تقديم دعم تحديثات نظام التشغيل لثلاثة سنوات على الأقل لهواتفها الذكية، فهذا يعني هواتف جوجل ستكون الآن على قدم المساواة مع هواتف سامسونج فيما يتعلق بتحديثات نظام التشغيل لكنها لا تزال بعيدة عن شركة آبل، حيث تقدم آبل ما يصل إلى 6 سنوات من دعم تحديث نظام التشغيل في هواتفها.

ومن ثم لا يوجد أي سبب يمنع جوجل من دعم تحديثات نظام التشغيل في هواتف بيكسل لفترة أطول، خاصةً عندما تكون هواتفها جيدة حقًا، كما تُشيد الشركة دائمًا بنهجها في المحافظة على البيئة، لذا نجد إن منح المستخدمين حافزًا للاحتفاظ بهواتفهم الحالية لفترة أطول قد تكون إستراتيجية جيدة لها بالإضافة إلى إنه يعد مفيدًا للبيئة أيضًا.

2- تضمين أحدث المعالجات في هاتف Pixel 6:

أصبح تضمين أحدث المعالجات في أي هاتف ذكي رائد أمرًا أساسيًا للكثير من شركات تصنيع الهواتف الذكية، ولكن جوجل لم تفعل ذلك في العام السابق، بدلًا من ذلك أدرجت معالج (Snapdragon 765G) منخفض المواصفات في هاتفها الرائد (Pixel 5).

ومن ثم نجد أنه إذا أرادت جوجل المنافسة بقوة مع الهواتف الرائدة هذا العام، فيجب عليها تضمين أحدث المعالجات في هاتفها الرائد القادم وبالتحديد معالج (Snapdragon 888) الأحدث من شركة كوالكوم المتوقع أن تعمل به معظم الهواتف الرائدة التي ستُطلق في هذا العام، حيث يعتبر وجود معالج رائد وحديث في أي هاتف ذكي رهان جيد للمنافسة بقوة في سوق الهواتف الذكية.

3- رفع معدل تحديث الشاشة:

تعتمد معظم الهواتف ذات الميزانية المحدودة، مثل: Mi 10T Lite من شاومي، وهاتف Galaxy A52 من سامسونج – المتوقع إطلاقه خلال هذا العام – على معدل تحديث عالٍ يصل إلى 120 هرتزًا، بينما تحتوي هواتف، مثل: ROG Phone 3 على معدل تحديث يصل إلى 144 هرتزًا إلا أن هذه الهواتف تستهدف اللاعبين بشكل أكبر.

ومن ثم نجد أنه قد حان الوقت لشركة جوجل لرفع معدل تحديث شاشة هاتفها الرائد (Pixel 6) القادم، وليس بالضرورة أن تصل إلى معدل التحديث 144 هرتزًا، فقد يكفي أن تجعل هاتفها يدعم معدل تحديث يصل إلى 120 هرتزًا مع إمكانية تعديلها إلى 90 هرتزًا، أو اختيار معدل تحديث تلقائي.

4- التركيز على استراتيجية واضحة حول مواصفات الكاميرا:

نجد أن سلسلة هواتف (Pixel) قد اشتهرت بشكل خاص بإمكانيات الكاميرات التي تأتي بها، إلا أن جوجل في الآونة الأخيرة أصبحت غير واضحة بالتحديد حول ما يجب إضافته أو حذفه فيما يخص تحسينات إمكانيات الكاميرا في هواتفها الذكية.

حيث بدت إستراتيجيتها في هذا الجانب فيها نوع من التردد فيما يجب إضافته أو حذفه، بينما منافسوها أصبحوا يركزون أكثر في هذا الجانب من خلال تحسين وإضافة الكثير من الميزات مع حذف ميزات قليلة ليست ذات تأثير.

ومن ثم نجد أن على جوجل أن تُركز بصورة أساسية في اتخاذ خطوات واضحة في هذا الجانب من خلال تقديم كاميرات عالية الجودة كما يفعل منافسوها ثم تحاول أن تُبدع بطريقتها الخاصة في هذا المجال.

5- طراز ثاني من هاتف Pixel 6 بشاشة أكبر:

مع أن هاتف (Pixel 5) كان مميزًا في نواحٍ كثيرة، إلا إنه يأتي بخيار واحد فقط من حيث حجم الشاشة وهو 6 بوصات، لذا للمنافسة بصورة أكبر سيكون من الرائع أن يأتي هاتف (Pixel 6) الرائد بخيارين من حجم الشاشة لإرضاء معظم المستخدمين.

التعليق بواسطة حساب الفيسبوك

شاهد أيضاً

أهم ميزات Chrome OS لعام 2021 لا تأتي من جوجل

أهم ميزات Chrome OS لعام 2021 لا تأتي من جوجل

أهم ميزات Chrome OS لعام 2021 لا تأتي من جوجل تهتم جوجل اهتمامًا شديدًا بنظام …