هل سئمت جوجل من نظام أندرويد الخاص بها؟

هل سئمت جوجل من نظام أندرويد الخاص بها؟

هل سئمت جوجل من نظام أندرويد الخاص بها؟ بعد أشهر من الإصدارات التجريبية جاء خبر إصدار نظام أندرويد 11، حيث أصبح الإصدار الأخير من نظام التشغيل الأساسي لشركة جوجل متاحًا الآن

ولكن كما هو الحال دائمًا، لا يمكنك الحصول عليه ما لم يكن لديك هاتف (Google Pixel 2) أو الأحدث، لكن هذه المرة ستحصل أيضًا مجموعة من الهواتف الأخرى من الصين على نظام أندرويد 11 الآن أو قريبًا جدًا، ولا يبدو أن هناك ذرة من الإثارة حول تحديث أندرويد هذا، فهل سئمت جوجل من نظام أندرويد الخاص بها؟

جدول اجتماعاتك في جيميل بسهولة في وقت فراغك

download-tech3arabi-banner

لن نعرف أبدًا هل ستختلف الأمور بالنسبة لنظامي أندرويد و (Pixel) بدون جائحة فيروس كورونا الجديد الذي دمر الحياة اليومية.

ما هو واضح هو أن الشركة لم تحقق صفقة كبيرة هذا العام من نظام أندرويد، حيث أطلقت بهدوء الإصدار التجريبي من (Android 11) في الأشهر الأولى من العام، ثم ألغت تمامًا الحدث الذي سيكون فيه النظام هو الموضوع الرئيسي، ولم يكن هناك حدث (I / O) الرقمي هذا العام للنظام أيضًا، حيث يمكنك مقارنة ذلك مع المؤتمر الصحفي (WWDC) الخاص بشركة آبل عبر الإنترنت فقط، الذي بدا وكأنه إطلاق منتظم للجيل التالي من (iOS).

استمرت جوجل في إطلاق إصدارات تجريبية من أندرويد 11 خلال الصيف، ولكن (iOS 14) هو الذي انتصر خلال الصيف، تمامًا كما هو الحال مع شائعات (iPhone 12).

قد يكون هاتف (Pixel 5) هو الأفضل مع ملل جوجل من نظامها، حيث سيكون هذا أول هاتف من جوجل لا يقدم أداءً رائدًا، ويجب على المرء أن يتساءل كيف طورت الشركة ميزات هاتف (Pixel) الذي لا يضاهي سرعة منافسيه الآخرين، وكيف يمكن بناء ابتكارات لبرامج الجيل التالي لهاتف يُشعرك بأنه الجيل الأخير بدلاً من الجيل التالي؟ وكيف تجعل الناس متحمسين بشأن أندرويد 11 عندما يعرفون أن أفضل هواتف جوجل هو جهاز سيكون أسرع بشكل هامشي من (Pixel 4)؟

ولكي نكون منصفين مع جوجل، فقد تطور نظام أندرويد بشكل كبير في السنوات القليلة الماضية، حيث ستوفر معظم الهواتف العاملة به تجربة لائقة، حتى الهواتف التي هي من الفئة المتوسطة، وخاصة إذا كانت تعمل بنظام (Android 10) أو 11.

ربما وصلنا إلى مرحلة تكون فيها جوجل راضية عن حصتها في سوق أندرويد، حيث سيمنحها هذا الأمر ميزة هائلة عندما يتعلق الأمر بأعمالها الإعلانية

ولا يهم إصدار أندرويد الذي يتم تشغيله على الهواتف، أو إذا كان سيتم تحديثه إلى أي شيء أحدث.

ولكن، كما أوضحنا في الماضي، لن تتوفر تحديثات الأمان والخصوصية الرئيسية التي تأتي مع (Android 10) و (Android 11) على الأجهزة القديمة، ولم تعد جوجل تخبرنا بعد الآن عن عدد الأجهزة المستخدمة حاليًا في أحدث إصدار من نظامها، ولعلنا لا ننسى أيضًا أن الشركة لم تقدم بعدُ تحديثًا مفيدًا لنظام أندرويد للأجهزة اللوحية.

مع وضع كل ذلك في الاعتبار، من المؤكد أن جوجل قد سئمت من نظام أندرويد، ويبدو أن الإثارة المعتدلة حول (Android 11) والشائعات المخيبة للآمال عن (Pixel 5) والغياب المستمر لتطورات أندرويد المهمة للشاشات الأكبر حجمًا تشير إلى أن الشركة تتحرك بهدوء نحو مستقبل جديد لأنظمة الهواتف المحمولة، وقد لا يأتي نظام أندرويد في هذه الرحلة، كما قد تكون أزمة فيروس كورونا تشوه وجهة نظرنا إلى الأمور.

لكن آبل في طريقها لتقديم تحديث مثير لنظام (iOS 14) في الوقت المحدد، حتى لو تأخرت، فإن أهم ترقية لهواتف آيفون منذ سنوات لا تزال تحدث هذا العام، وسيقوم (iPhone 12) بالتفوق على هاتف (Pixel 5)، ولن يكون هناك أي سبب يجعلك متحمسًا لنظام أندرويد في الوقت الحالي.

التعليق بواسطة حساب الفيسبوك

شاهد أيضاً

أفضل تطبيقات الرسم في نظام أندرويد للأطفال خلال 2020

أفضل تطبيقات الرسم في نظام أندرويد للأطفال خلال 2020

أفضل تطبيقات الرسم في نظام أندرويد للأطفال خلال 2020 ، معظم الأطفال اليوم متعلقون بالأجهزة …