الرئيسية / تكنولوجيا / أخبار وتقارير / مايكروسوفت تطور تقنية لتحديد نقاط ضعف الذكاء الاصطناعى بالسيارات
مايكروسوفت تطور تقنية لتحديد نقاط ضعف الذكاء الاصطناعى بالسيارات

مايكروسوفت تطور تقنية لتحديد نقاط ضعف الذكاء الاصطناعى بالسيارات

لا تزال السيارات ذاتية القيادة عرضة لارتكاب الأخطاء، ويرجع ذلك جزئياً إلى أن الذكاء الاصطناعى لا يمكنه سوى التعامل مع بعض الحالات، وهو الأمر الذى دفع شركة مايكروسوفت للتعاون مع معهد MIT التكنولوجى للقضاء على هذه الفجوة، حيث طورت نموذجًا يمكنه التقاط نقاط الضعف الظاهرية فى الذكاء الاصطناعى، وهى تلك الأخطاء التى لا يمكن للنظام اكتشافها بمفرده.

ووفقا لما نشره موقع engadget الأمريكى فإن الطريقة التى يعتمد عليها الذكاء الإصطناعى تقوم على مقارنة تصرفات الإنسان فى حالة معينة وما كان يمكن أن يفعله، ويغير سلوكه بناءً على مدى توافقه مع الاستجابة، مثل الابتعاد عن الحارة المرورية عند رؤية سيارة إسعاف تمر من الطريق، كما سيعمل النموذج أيضًا مع التصحيحات فى الوقت الفعلى، فإذ خرجت تقنية الذكاء الاصطناعى عن الخط يمكن للسائق البشرى أن يتولى القيادة ويشير إلى أن هناك خطأ ما.

اقرأ ايضا: تقرير: الصين تحظر محرك البحث مايكروسوفت بينج 

ولا تحدد خوارزمية التعلم الآلى الاستجابات المقبولة وغير المقبولة فحسب، بل تستخدم أيضًا حسابات الاحتمالية لتحديد الأنماط وتحديد ما إذا كان شيء ما آمنًا أم لا يزال يترك احتمال حدوث مشكلات، وحتى إذا كان الإجراء صحيحًا بنسبة 90 بالمائة من الوقت، فقد يظل يرى نقطة ضعف تحتاج إلى معالجتها.

وحتى الآن فإن هذه التقنية ليست جاهزة للمستخدمين بعد، حيث اختبر العلماء نموذجهم فقط باستخدام ألعاب الفيديو، حيث توجد معلمات محدودة وظروف مثالية نسبيًا، فيما لا تزال مايكروسوفت وMIT بحاجة إلى اختبار التقنية على السيارات الحقيقية، وإذا نجح هذا، يمكن أن يقطع مسافة طويلة نحو جعل السيارات ذاتية القيادة عملية.

Comments

comments

شاهد أيضاً

مايكروسوفت تنفى نقل إنتاج أجهزتها خارج الصين

مايكروسوفت تنفى نقل إنتاج أجهزتها خارج الصين

مشاركات مايكروسوفت تنفى نقل إنتاج أجهزتها خارج الصين نفت مايكروسوفت التقارير التى تزعم خططها لنقل …