الرئيسية / تكنولوجيا / الأجهزة / تعرف على أول حاسوب كمومي تجاري في العالم
تعرف على أول حاسوب كمومي تجاري في العالم

تعرف على أول حاسوب كمومي تجاري في العالم

كشفت شركة آي بي إم IBM النقاب عن أول حاسوب كمومي تجاري في العالم، في اختراق يمكن أن يؤدي في يوم من الأيام إلى توفير أجهزة حاسب شخصية تكون أسرع بملايين المرات من الحواسيب الحالية.

وأطلقت الشركة على الحاسب العملاق اسم IBM Q System One، وقد كشفت النقاب عنه في إطار مشاركتها بمعرض الإلكترونيات الاستهلاكية التجاري في لاس فيغاس CES 2019، حيث يتواجد الحاسب ضمن مكعب بحجم 2.7 متر × 2.7 متر مصنوع من زجاج سميك بسماكة نصف إنش (1.27 سنتيمتر).

كما جرى تصميم المكعب الزجاجي خصيصاً لمنع الصوت الخارجي أو الاهتزازات أو تقلبات درجة الحرارة من الوصول إلى الحاسب الكمومي، ولإطالة عمر الكيوبت أو البت الكمومي Qubit، وهي الوحدات الأساسية في الحوسبة الكمومية التي تمثل الذرات والأيونات والصور والإلكترونات وأجهزة التحكم التي تعمل جنباً إلى جنب لتخزين ومعالجة المعلومات.

وتستثمر آي بي إم بكثافة في الحوسبة الكمومية. وكجزء من مبادرة IBM Q، يتم، منذ عام 2016، توفير الوصول إلى حاسب كمومي في يوركتاون هايتس Yorktown Heights بولاية نيويورك لأكثر من 100 ألف باحث وعالم، حيث تم تنفيذ أكثر من 7 ملايين برنامج كمومي، والتي تم ذكر نتائجها في أكثر من 120 ورقة أكاديمية منشورة.

وتستخدم مبادرة IBM Q نظريات الفيزياء لإنشاء تقنيات الحوسبة التي هي أقوى بكثير من الأجهزة الحالية. وفي حين أن التطبيقات الحقيقية للحوسبة الكمومية لا تزال بعيدة بعض الشيء، فيمكن استخدام التكنولوجيا لإحداث ثورة في مختلف المجالات، بما في ذلك الطب والذكاء الاصطناعي والأسواق المالية والأمن عبر الإنترنت.

كذلك سيكون جهاز حاسب IBM الجديد، ومقره في باوكيبسي Ploughskeepsie بولاية نيويورك، أول جهاز حاسب كمومي متوفر للاستخدام التجاري عند إطلاقه في وقت لاحق من هذا العام، وتختلف الحوسبة الكمومية اختلافاً جذرياً عن طريقة عمل أجهزة الحاسب الحالية، حيث تعمل أجهزة الحاسب الحديثة باستخدام النظام الثنائي من جسيمات الإلكترون لتقديم إجابات مكونة من واحدات وأصفار لاتخاذ القرارات.

وبينما تستخدم أجهزة الحاسب الكمومية جسيمات كمية تعرف باسم الكيوبت أو البت الكمومي Qubit، وعلى عكس الإلكترونات، يمكن أن يتخذ البت الكمومي كلا الموقعين في آن واحد أو خليطاً من الاثنين. ويمكن للجسيمات أن تتفاعل مع بعضها البعض في عملية يعرفها الفيزيائيون بأنها التشابك الكمومي، والتي تجعل الحاسب أكثر قوة من أجهزة الحاسب العادية، كما تجعله قادراً على الوصول إلى إجابات باستخدام مجموعات بيانات ضخمة أو خوارزميات معقدة بشكل أسرع.

ويبدو حاسب IBM Q System One كمجموعة من لوحات الدوائر والأسلاك المغطاة بأسطوانة معدنية، وهو حاسب 20 كيوبت، مما يجعله أصغر من حاسب غوغل الكمومي 72 كيوبت الذي بنته الشركة في مختبرها بمدينة ماونتن فيو بولاية كاليفورنيا، لكن يمثل الإطلاق الجديد في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية في لاس فيغاس خطوة الشركة الأولى نحو توفير أجهزة الحاسب الكمومية للعملاء.

من جهته، قال أرفيند كريشنا Arvind Krishna، مدير قسم الأبحاث في شركة آي بي إم: “يعتبر نظام IBM Q System One خطوة رئيسية إلى الأمام في مجال التسويق التجاري للحوسبة الكمومية. إن هذا النظام الجديد بالغ الأهمية في توسيع الحوسبة الكمومية خارج جدران مختبر الأبحاث”.

التعليق بواسطة حساب الفيسبوك